الظاهري

تفسير الاحلام >> تفسير الظاهري >> فصل في رؤيا أشياء تتعلق بالموتى

حلم يفرق عظام الموتى
ومن رأى أنه يفرق عظام الموتى فإنه يبذل ماله في غير مصلحته، وإن رأى أنه يجمعها فإنه حصول مال ومنفعة.

حلم أحداً يعالج ميت
ومن رأى أن أحداً يعالج ميتا فإنه يفتقده بالصدقة.

حلم أتى حفرة ميت فوجد بها نار
ومن رأى أنه أتى حفرة ميت فوجد بها نارا فإنه يدل على قبح عم الرائي وتحذيره، وربما كان صاحب الحفرة مرتكبا بدعة وضلالة، وكذلك ان رأى فيها شيئا من الهوام.

حلم الميت في مكان مبهم
ومن رأى أن الميت في مكان مبهم ثم انتعش وقام قائما ورجعت الروح فيه فإن الرائي ينال عزا وحكمة ومالا حلالا.

حلم الميت يعمل عمل سيء
وإذا رؤى أنه يعمل عملاً سيئاً فإنه ينهاه عن فعل السيئات وتركها.

حلم الواعظ و رؤيا الميت
وقال أبو سعيد الواعظ الأصل في رؤيا الميت إذا رؤى في المنام وهو يفعل شيئا حسنا فيه صلاح في أمر دينه ودنياه فإنه يحث الرائي على فعل الخير.

حلم خرج من ميت شيء من الأشياء كالبول والغائط والقيح والدم والبصاق والبلغم
ومن رأى أنه قد خرج من ميت شيء من الأشياء كالبول والغائط والقيح والدم والبصاق والبلغم وما أشبه ذلك فهو على وجهين قيل لا تأويل له لكونه لا يمكن صدور ذلك منه، وقيل يؤول لكل شيء من ذلك من معنى ما تقدم ويجيء على عقبه، وربما كان بنوع غير ذلك مما يراه المعبرون بفراسة في المعنى، وقال آخرون غير ذلك وتقدم أنه إذا رأى في حق الميت ما لا يمكن وقوعه منه يعبر بالنظير أو السمى أو العقيب ونحو ذلك.

حلم رأى من الأموات ما يتعجب منه
ومن رأى من الأموات ما يتعجب منه فإنه حصول أمر تتعجب الناس منه.

حلم سكن بمكان كان فيه ميت
ومن رأى أنه سكن بمكان كان فيه ميت فإنه يبلغ مبلغه من أمور الدين والدنيا، ومن رأى أن مكانا سقط فوق من به فجاء الرائي وكشف ذلك فوجدهم أمواتا فإنه يؤول على وقوع موت بتلك الناحية والله أعلم بالصواب.

حلم ملقنا أو غيره
ومن رأى أن ملقنا أو غيره نزل إلى حفرة ميت فإنه يزنى.

حلم ميتا أحدث ريحا
ومن رأى أن ميتا أحدث ريحا فإنه يذكر بالقبيح.

حلم ميتا يرقص
من رأى أن ميتا يرقص فإنه فرحان بما هو فيه لأن الموت يضاد الحياة وأفعالها، وقال آخرون جميع ما يفعله الميت من المكروهات كالملاهي وغيرها ليس بمحمود.

حلم يبحث عن حقيقة ميت
ومن رأى أنه يبحث عن حقيقة ميت فإنه يبحث عن سيرته في حال حياته.

حلم يلقن الموتى
ومن رأى أنه يلقن الموتى فإنه يعظ ويرجع أقواما ضالين عن ضلالتهم.