مهنياً: أنجز عملك بهدوء ولا تقصّر في واجباتك، قد تحتاج الى قسط أكبر من السكينة فحاول أن تجدها وتغرف منها لانّها سلاح قويّ وفعّال عاطفياً: ادعوك الى معاملة الحبيب بلطف ونعومة، بعد برودة اللقاءات الأخيرة، من يدري كيف ستكون ردة فعله صحياً: يخشى من مشاكل في الجهاز العصبي، وتوعكات غير مؤلمة قد تتطور بشكل سلبي بدون استرعاء الانتباه

مهنياً: حاول أن تستغل علاقاتك الخاصة والعامة لتعزيز موقعك العملي، لكن من دون استغلال الآخرين عاطفياً: تشهد الفترة المقبلة بعض التذمّر من الشريك، والسبب تصرفاتك الأخيرة التي دفعته إلى القيام بردة فعل حاسمة صحياً: التنبّه إلى نوعية المكونات في بعض الأطعمة ضروري جداً

مهنيا: قد يطرح عليك صديق قديم بعض الأفكار المميزة، لكن لا تتسرع في قراراتك قبل الاطلاع على كل التفاصيل عاطفياً: محاولات الشريك للسيطرة عليك متواصلة، لكنّك لن تكون مقتنعاً بما يقدمه من اقتراحات، فكن حذراً صحياً: تجنب التنقلات العملية غير الضرورية المتعبة أكثر مما هي مفيدة

مهنياً: مشاريع بالجملة لكن التمويل المطلوب غير متوافر، فحاول أن تشرح وجهة نظرك لعلك تجد آذاناً صاغية عاطفياً: الوحدة سلاح قاتل، لكنك تتخطاها بمساعدة بعض الأصدقاء، وتظهر النتائج سريعاً صحياً: لا مشاكل صحية عموماً هذا اليوم، وهذا دليل عافية فاطمئن

مهنياً: أجواء العمل الجيدة ضرورية، ذلك بهدف التمكن من إنجاز الأعمال المطلوبة منك بجدارة ونجاح عاطفياً: لا تعامل الشريك بجفاء، فالتطورات كثيرة في العلاقة بينكما وخصوصاً بعد الأجواء الإيجابية السائدة حالياً صحياً: أنت معرّض للأزمات القلبية وارتفاع الضغط بسبب عصبيتك وقلقك، وأنت ليس من النوع الذي يهتم بصحته

مهنياً: أحداث غير متوقعة تثير بعض الانفعالات، لذا عليك إجراء بعض التعديلات لتلافي الموضوع لاحقاً عاطفياً: الأجواء المحيطة بالشريك تخلق نوعاً من التوتر العابر، وهذا يدفعك إلى القيام بخطوات سريعة لمعالجة الأمر صحياً: خطرعطل في الأوردة الدموية للنخاع، انتبه في أثناء قيادة السيارة

مهنياً: تحاصر مشكلة قانونية، وتدرس بعض الظروف والأوضاع التي تجبرك على قبول بعض التصرفات من دون اعتراض عاطفياً: العصبية لن تفيدك مع الشريك، والطباع الحادّة نتيجتها توتر العلاقة بينكما وخلافات صحياً: تبدو قلقاً بعض الشيء جرّاء عوارض صحية مفاجئة أثرت في نفسيتك

مهنياً: لا تدخل مع الزملاء بنقاش عقيم لن يؤدي الى نتيجة ويفاقم الوضع سوءاً عاطفياً: حاول حل الإشكالات مع الحبيب بموضوعيه فقد تصل معه إلى النتيجة المرضية صحياً: لا توفّر مخزون الطاقة الكبير الذي تتمتع به لاستعادة نشاطك وحيويتك المعهودتين

مهنياً: تعقد اتفاقاً له علاقة بالجمال والفن والذوق، وتلزم عملك وواجباتك ولا تكون كثير التذمر عاطفياً:عليك أن تعرف كيف تتأقلم مع طباع الحبيب إن أردت الاستمرار في العلاقة الناجحة معه صحياً: تشتهر في محيطك بحبك لممارسة الرياضة وتستمر في هذا الاتجاه وتشجع الآخرين على التمثل بك

مهنياً: التصرف مع الآخرين بأدب ولياقة يكسبك المزيد من المصداقية وكسب ثقة الجميع بلا استثناء عاطفياً: ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق بالكامل، فتكون مجبراً على مضاعفة بذل جهودك صحياً: أنت عاشق للملذات وتعطي الكثير، لكن صحتك تستحق منك أن تعشق الاهتمام بها

مهنياً: لا تتخذ قراراتك عشوائياً قبل أن تستشير أشخاصاً ذوي خبرة، وحاول أن تنهي الأعمال الضرورية في وقتها قبل أن تتراكم عليك عاطفياً: إصغِ إلى وجهة نظر الحبيب فقد تجد أنه على حق، ثق به أكثر ولا تشكك في تصرفاته صحياً: لا تهمل وضعك الصحي اعتقاداً منك أن الأمر لا يستحق، أنت مخطئ في هذه الناحية

مهنياً: تحاول أن تعتمد طريقة وأسلوباً جديداً في العمل يساعدك على إنجاز مهامك بوقتها عاطفياً: راقب تصرفاتك جيدا فأنت تدرك أنك تزعج الحبيب، فحاول أن تعيد النظر اليوم في طبيعة علاقتك به صحياً: من الصحي والمفيد ممارسة المشي أو الركض أو اتباع نظام غذائي مدروس جيداً