برج الميزان اليوم مع ليلى عبد اللطيف


ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الجمعة, 25 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

التوقعات اليومية تشتمل على أكثر من تغير وبالإمكان أن تظهر مجموعة ثغرات مفيدة للغاية. الحب : التماثل الحادث بين حركة كوكب الزهرة والنجوم في قلب مدار البرج لها وقع جميل عليك. العمل : ترجيحات العلامات الفلكية تؤكد على استقرار تدريجي في الخطة العملية التي اقترحتها مؤخرًا. الصحة : في كل الأحوال ستجد أن جسدك أصبح أكثر قدرة على التكيف مع أوضاع كانت صعبة في السابق

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الخميس, 24 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

لا تتخيل أن العالم كله ضدك، في الحقيقة أنت تمتلك الكثير من المساندة التي لا يحصل عليها معظم الناس، كن شاكرًا. الحب: كسب ثقة الطرف الآخر مرة أخرى سيكون مهمة صعبة جدًا عليك بعد ما تسببت به في المرة الأخيرة. العمل: مشاريعك في خطر داهم إذا لم تبحث عن حلول جذرية لمشكلة انخفاض المبيعات وتدني رضا العملاء عن خدماتك. الصحة: لا تدع استمتاعك بملذات الحياة يسلب منك أهم ما تملتك، نعني "صحتك" بكل تأكيد.

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الاربعاء, 23 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

ليس لديك عذر لعدم التعامل مع هذا الأمر، أنت تمتلك كل المفاتيح التي تحتاج إليها بالفعل، ولا يتبقى سوى اتخاذ القرار الحاسم. الحب: من غير الوارد حدوث انفراج في الأزمة بينك وبين شريكك بينما أنت لا تبذل ما يكفي من الجهد لحل المشاكل العالقة بينكما. العمل: ترك بعض الأعمال غير المنجزة سيجعل العمل يتراكم عليك بشكل لا يمكنك ملاحقته ولا التعامل معه على الإطلاق. الصحة: نومك عدد ساعات أكثر من الذي يحتاج إليه جسمك يضيف الكثير من الضغط على جهازك العصبي، تأكد من أن نومك هو للعدد الكافي من الساعات فقط دون زيادة كبيرة

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الثلاثاء, 22 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

لا تنسى أنك في مرحلة فارقة من حياتك، وأن القرار الذي تتخذه الآن سيحدد الملامح العامة لحياتك في الفترة المقبلة، فتأكد من أنك قادر على اتخاذ القرار الصحيح. الحب: حب حياتك قد يكون في الطريق إليك قريبًا جدًا، كن متحفزًا عندما يأتي، ﻷن الفرصة قد لا تتكرر قريبًا مرة أخرى. العمل: لا تكن واثقًا تمامًا من انتهاء المشاكل الخاصة بالعمل سريعًا، بعض آثار هذه المشاكل قد تعلق لفترة طويلة. الصحة: لا تستهن بآلام البطن التي تعاني منها في بعض الأحيان دون سابق إنذار، قد تكون هذه المشاكل مؤشرًا على بدايات مرض أو مشكلة صحية كبيرة

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الاثنين, 21 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الاحد, 20 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

ستكون بخير إذا انتهيت من هذه المشكلة سريعًا، اجعل كل طاقتك موجهة إلى الانتهاء من هذه المشكلة التي تسبب الكثير من الضغط النفسي عليك. الحب: لن يمكنك أن تكون أكثر سعادة مما أنت عليه الآن، والفضل في ذلك يرجع إلى هذه العلاقة الجديدة التي أعادت الكثير من التوازن المفقود إلى حياتك. العمل: مبيعاتك على وشك تحقيق طفرة كبيرة تدفع أعمالك دفعة قوية للأمام، يجب أن تكون شاكرًا لما يحدث. الصحة: أنت بحاجة فقط إلى بعض الراحة والبعد عن الأجواء المشحونة إذا أردت التخلص من هذه المشاكل النفسية المستمرة منذ فترة طويلة

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف السبت, 19 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

لا يجب أن تفقد الأمل أبدًا، حتى وإن بدت كل الأشياء ضدك، وبدا لك أنك لا تقد على الاستمرار. الحب: إحساسك بأنك تتعرض للظلم على الدوام في هذه العلاقة يؤرقك، عليك أن تحدد لنفسك ما إذا كنت بحاجة لهذه العلاقة فعلاً أم لا. العمل: أنت لا تحاول إخفاء توجسك من هذه الوظيفة الجديدة، لكن تأكد من أنها ستكون نقلة كبيرة في مسار حياتك المهنية. الصحة: تشعر اليوم بآلام كثيرة في كل أجزاء جسمك، ولن تعرف أبدًا السبب ورائها، لكنها سوف تحتفي فجأة مثل ما ظهرت فجأة.

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الجمعة, 18 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الخميس, 17 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

أنت شخصية تخاف من التغيير، لذلك تبدو جميع الأشياء الجديدة بالنسبة إليك مخيفة جدًا، حاول أن تعطي لكل شيئ جديد فرصة ليقنعك، ثم بعد ذلك يمكنك اتخاذ القرار الذي تريده. الحب: لا تستغل حاجة الطرف الآخر لك بشكل سيء كما تفعل، الطرف الآخر يحبك، لكن هذا ليس سببًا لكي تستنزفه بهذا الشكل. العمل: لا تبدأ في افتعال المشاكل في هذه الوظيفة الجديدة التي بدأت العمل فيها للتو، بهذا ستعطي عنك فكرة سيئة جدًا لزملائك ومدرائك في العمل. الصحة: دع عنك ضغوط الحياة، ﻷنها السبب الرئيسي في تدهور حالتك على الصعيد الصحي في الآونة الأخيرة

ابراج اليوم ليلى عبد اللطيف الاربعاء, 16 تشرين الاول 2019 عاطفياَ ومهنياً وصحياً

لا يتوجب عليك أن تكون بكل هذه القسوة على نفسك، في الكثير من الأحيان لا يكون الذنب ذنبك في الأساس، لكنك تكيل اللوم إلى نفسك على أي شيء يحدث، وهذا ليس أمرًا جيدًا على المدى الطويل. الحب: هناك القليل مما يمكن فعله لاسترضاء الطرف الآخر بعد ما حدث، الكرة الآن في ملعبه وعليك أن تنتظر قراره فقط. العمل: دون العمل الجاد لن تحصل على هذه الترقية، حتى وإن ظننت أنك أكثر شخص مستحق لها في الوقت الحالي. الصحة: اهتم بما تتناوله من طعام، ﻷنه قد يكون بداية حدوث تدهور مفاجئ في حالتك الصحية في الفترة المقبلة